فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

51 - وَرُوِيَ عَن حُذَيْفَة - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ - قَالَ: قَالَ رَسُول الله - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم َ -: " إِن اللَّه عَزَّ وَجَلَّ صنع كل صانع وصنعته " قيل: الصنع الاختراع والتركيب.

وَمن أَسْمَائِهِ: الفاطر: قَالَ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ: {الْحَمْدُ لِلَّهِ فاطر السَّمَاوَات وَالْأَرْض} وَقيل: الفاطر، فَاتق المرتتق من السَّمَاء وَالْأَرْض، قَالَ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ: {أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كفرُوا أَن السَّمَاوَات وَالْأَرْض كَانَتَا رتقاً ففتقناهما} قَالَ الْخطابِيّ: " الفاطر هُوَ الَّذِي فطر الْخلق، أَي ابْتَدَأَ خلقهمْ، قَالَ اللَّه تَعَالَى: {فَسَيَقُولُونَ مَنْ يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ} وَقَالَ أَبُو روق عَنِ ابْن عَبَّاس - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ -، لم أكن أعلم معنى فاطر

<<  <  ج: ص:  >  >>