فصول الكتاب

<<  <   >  >>

إِبْرَاهِيمُ بْنُ مَنْصُورٍ السُّلَمِيُّ قَالَ أَنا أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ بن الْمقري قَالَ انا عَلِيُّ بْنُ مُنِيرِ بْنِ دِينَارٍ الوَاسِطِيّ قَالَ ثَنَا أَحْمد بن زَكَرِيَّا قَالَ ثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ نُمَيْرٍ عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ إِبْرَاهِيمَ بْنِ مُهَاجِرٍ عَنْ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ عُمَيْرِ عَنْ مَسْرُوقٍ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ أُمِرُوا بِالاسْتِغْفَارِ لَهُمْ فَسَبُّوهُمْ أَمَا أَنِّي سَمِعْتُ نَبِيِّكُمْ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ

لَا تَفْنَى هَذِهِ الأُمَّةُ حَتَّى يَلْعَنَ آخِرُهَا أَوَّلَهَا وَلَو وقفتم على مَا يَقُول كل معتزلي مخبل فِي حق الإِمَام أَبِي عَبْد اللَّهِ أَحْمد بن مُحَمَّدِ بْنِ حَنْبَلٍ مِمَّا قد نزهه اللَّه عَنهُ وبرأ قدره وَدينه مِنْهُ وَلذَلِك قيل مَا أَخْبَرَنَا الشَّيْخُ أَبُو الْحَسَنِ عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ مَنْصُورٍ الْفَقِيهُ وَأَبُو مَنْصُورٍ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الْملك بن خيرون قَالَا ثَنَا أَبُو بَكْرٍ أَحْمَدُ بْنُ عَلِيٍّ بن ثَابت الْخَطِيب قَالَ أَنا الْحُسَيْنُ بْنُ شُجَاع الصُّوفِي قَالَ انا عمر بن جَعْفَر بن مُحَمَّدِ بن سلم قَالَ ثَنَا أَحْمَدُ بْنُ عَليّ الْأَبَّار قَالَ سَمِعت سُفْيَان بن وَكِيع يَقُول احْمَد عندنَا محنة من عَابَ أَحْمد عندنَا فَهُوَ فَاسق

وَقَالَ أَبُو بكر الْخَطِيب حَدَّثَنِي الْحسن بن أَبِي طَالب قَالَ ثَنَا أَحْمَدُ بْنُ إِبْرَاهِيم بن شَاذان قَالَ ثَنَا مُحَمَّد بن عَليّ الْمقري بالداليه قَالَ أنشدنَا أَبُو جَعْفَر مُحَمَّد بن بدينَا الْموصِلِي قَالَ أَنْشدني ابْن أعين فِي أَحْمد بن حَنْبَل رَحمَه اللَّه ... أضحى ابْن حَنْبَل محنة مَأْمُونَة

وبحب أَحْمد يعرف المتنسكُ

وَإِذا رَأَيْت لِأَحْمَد متنقصا

فَاعْلَم بِأَن ستوره ستهتك ...

لعَلِمت أَن أحدا لم يسلم من أَلْسِنَة الطعانين وَلم يخل بعض الْكِبَار من

<<  <   >  >>