فصول الكتاب

<<  <   >  >>

الْفَصْل الثَّالِث عشر فِي ذكر أَعْمَامه وعماته صلى الله عَلَيْهِ وَسلم

وَكَانَ لَهُ من العمومة إِحْدَى عشر أَوْلَاد عبد الْمطلب الْحَارِث وَبِه كَانَ يكني لِأَنَّهُ أكبر وَلَده وَمن وَلَده وَولد جمَاعَة لَهُم صُحْبَة من النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم مِنْهُم أَبُو سُفْيَان بن الْحَارِث أسلم عَام الْفَتْح وَشهد حنينا وَقَالَ لَهُ النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم (أَبُو سُفْيَان سيد فتيَان الْجنَّة) وَلم يعقب

وَنَوْفَل بن الْحَارِث هَاجر وَأسلم أَيَّام الخَنْدَق وَله عقب

وَعبد شمس وَسَماهُ النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم عبد الله وعقبه بِالشَّام

الثَّانِي قثم مَاتَ صَغِيرا وَهُوَ أَخُو الْحَارِث لأمه الثَّالِث الزبير وَكَانَ من أَشْرَاف

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير