فصول الكتاب

<<  <   >  >>

درعين ذَات الفضول والسعدية

يُقَال كَانَت عِنْده درع دَاوُد صلى الله عَلَيْهِ وَسلم الَّتِي لبسهَا لما قتل جالوت وَكَانَ لَهُ مغفر يُقَال لَهَا السبوغ ومنطقة من أَدِيم مَنْظُور فِيهَا ثَلَاث حلق من الْفضة والأزيم من فضَّة والطرف من فضَّة

وَكَانَ لَهُ راية سَوْدَاء مخملة يُقَال لَهَا الْعقَاب

وَكَانَ لِوَاءُهُ أَبيض وَرُبمَا جعلت الْأَوْلَوِيَّة من خمر نِسَائِهِ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير