فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

بكر تِلْكَ الْأَيَّام. كَانَ فِي هَذِه الْأَيَّام إِلَى حِين الْوَفَاة سبع عشرَة صَلَاة، عشَاء الْآخِرَة من لَيْلَة الْجُمُعَة ابْتِدَاؤُهَا، وَصَلَاة الصُّبْح من يَوْم الِاثْنَيْنِ انتهاؤها.

[خبر الشَّاة المسمومة]

وَلَقَد حصلت للنَّبِي [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] الشَّهَادَة، وَهِي على مَا أكْرمه الله [تَعَالَى] زِيَادَة.

خرج الدَّارمِيّ فِي مُسْنده عَن أبي هُرَيْرَة رَضِي الله عَنهُ قَالَ: " كَانَ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] يَأْكُل الْهَدِيَّة وَلَا يقبل الصَّدَقَة. وأهدت لَهُ امْرَأَة من يهود خَيْبَر شَاة مصلية فَتَنَاول مِنْهَا وَتَنَاول بشر بن الْبَراء [رَضِي الله عَنْهُمَا] ، ثمَّ رفع رَسُول الله صلى الله

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير