فصول الكتاب

<<  <   >  >>

يحيى بْن مُحَمَّد عَن عَبْد الْعَزِيز بْن عمرَان عَن مُحَمَّد بْن عَبْد اللَّهِ بْن الْهُذيْل قَالَ ولد عُمَر بعد الْفِيل بِثَلَاث عشرَة سنة وَرُوِيَ عَن أُسَامَة بْن زيد عَن أَبِيه عَن جده قَالَ سَمِعت عُمَر يَقُول ولدت قبل الْفجار الْأَعْظَم بِأَرْبَع سِنِين أَبُو دَاوُد عَن زُهَيْر عَن أَبِي إِسْحَاق عَن عَامر بْن سعد عَن جرير عَن مُعَاوِيَة قَالَ مَاتَ عُمَر وَهُوَ ابْنُ ثَلاثٍ وَسِتِّينَ أَبُو أَحْمَدَ وَسَلْمٌ عَنْ يُونُسَ بْنِ أَبِي إِسْحَاقَ عَنْ أَبِي السَّفَرِ عَن الشّعبِيّ عَن مُعَاوِيَة مثله ابْنُ أَبِي عَدِيٍّ عَنْ دَاوُدَ عَن عَامر مثله وَحَدثُوا عَن عبيد اللَّه بْن عُمَر عَن نَافِع عَن ابْن عُمَر قَالَ توفّي وَهُوَ ابْن بضع وَخمسين حَدَّثَنَا من سمع ابْن عُيَيْنَة عَن الزُّهْرِيّ قَالَ ابْن أَربع وَخمسين وَحَدَّثَنَا معَاذ عَن أَبِيه عَن قَتَادَة قَالَ ابْن اثْنَتَيْنِ وَخمسين صلى عَلَيْهِ صُهَيْب ابْن سِنَان بَين الْقَبْر والمنبر وَكَانَت ولَايَته عشر سِنِين وَسِتَّة أشهر وَخَمْسَة أَو أَيَّام وَتِسْعَة وفيهَا مَاتَ قَتَادَة بْن النعان الْأنْصَارِيّ وَصلى عَلَيْهِ عُمَر وَمَات ربيعَة بْن الْحَارِث بْن عَبْد الْمطلب فِي خلَافَة عمر

تَسْمِيَة عُمَّال عُمَر بْن الْخطاب

عَلَى مَكَّة مُحرز بْن حَارِثَة بْن ربيعَة بْن عَبْد الْعُزَّى بْن عَبْد شمس ثمَّ عَزله وَولى قنفذ بْن عُمَيْر بْن جدعَان التَّيْمِيّ ثمَّ عَزله وَولى نَافِع بْن عَبْد الْحَارِث الْخُزَاعِيّ فَخرج نَافِع إِلَى عُمَر واستخلف مَوْلَاهُ عَبْد الرَّحْمَن بْن أَبْزَى فَعَزله عُمَر وَولى خَالِد بْن الْعَاصِ بْن هِشَام بْن الْمُغيرَة المَخْزُومِي واستخلف عَلَى الْمَدِينَة فِي حجَّته زيد بن ثَابت

<<  <   >  >>