فصول الكتاب

<<  <   >  >>

تَسْمِيَة عُمَّال الْوَلِيد بْن عَبْد الْملك وَالْحجاج

عَلَى الْبَصْرَة الحكم بْن أَيُّوب فِي ولَايَة الْوَلِيد ثمَّ عَزله وَولى طَلْحَة بْن سعيد الْجُهَنِيّ من أهل دمشق ثمَّ عَزله وَولى عَمْرو بْن سعيد العوذي من أهل دمشق ثمَّ عَزله وَولى مهاصر بْن سحيم الْكِنَانِي من أهل حمص ثمَّ عَزله وَولى قطن بْن مدرك الْكلابِي ثمَّ عَزله وَولى الْجراح بْن عَبْد اللَّهِ الْحكمِي فَلم يزل واليا حَتَّى مَاتَ الْحجَّاج والوليد الْكُوفَة عُرْوَة بْن الْمُغيرَة بْن شُعْبَة الثَّقَفِيّ سنة خَمْسَة وَتِسْعين وَزِيَاد بْن جرير بْن عَبْد اللَّهِ الشَّرْط حَتَّى مَاتَ الْحجَّاج فولاها يَزِيد بْن أَبِي كَبْشَة حَرْمَلَة بْن عُمَيْر اللَّخْمِيّ حَتَّى مَاتَ الْوَلِيد

خُرَاسَان قُتَيْبَة بْن مُسلم حَتَّى مَاتَ الْحجَّاج والوليد

سجستان كَانَت إِلَى قُتَيْبَة فولاها قُتَيْبَة عَبْد ربه بْن عَبْد اللَّهِ بْن عُمَيْر اللَّيْثِيّ ثمَّ عَزله وَولى النُّعْمَان بْن عَوْف الْيَشْكُرِي فِي ولَايَة الْوَلِيد حَتَّى مَاتَ الْحجَّاج والوليد

البحران ولاها الْحجَّاج قطن بْن زِيَاد بْن الرّبيع الْحَارِثِيّ سنة تسع وَسبعين فَلم يزل واليا حَتَّى مَاتَ عَبْد الْملك والوليد وَالْحجاج

عمان عَبْد الرَّحْمَن بْن سليم الْكَلْبِيّ ثمَّ عَبْد الْجَبَّار بْن سُبْرَة الْمُجَاشِعِي حَتَّى مَاتَ الْحجَّاج

السَّنَد مُحَمَّد بْن الْقَاسِم بْن أَبِي عقيل سنة خمس وَتِسْعين

مَكَّة مَاتَ عَبْد الْملك وَعَلَيْهَا نَافِع بْن عَلْقَمَة بْن صَفْوَان فأقره الْوَلِيد سنتَيْن ثمَّ عَزله وَولى خَالِد بْن عَبْد اللَّهِ الْقَسرِي وَذَلِكَ سنة تسع وَثَمَانِينَ فَلم يزل واليا حَتَّى مَاتَ الْوَلِيد

<<  <   >  >>