فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وفيهَا أُصِيب الحكم بْن عوَانَة بالسند فولى يُوسُف بْن عُمَر عَمْرو بْن مُحَمَّد بْن الْقَاسِم وغزا مُحَمَّد بْن هِشَام الصائفة وَأقَام الْحَج مُحَمَّد بْن هِشَام بْن إِسْمَاعِيل وفيهَا مَاتَ يَزِيد بْن عَبْد اللَّهِ بْن قسيط بِالْمَدِينَةِ وَإيَاس بْن مُعَاوِيَة بْن قُرَّة الْمُزنِيّ بواسط وزبيد بْن الْحَارِث بْن عَبْد الْكَرِيم الأيامي وَبُكَيْر بْن عَبْد اللَّهِ بْن الْأَشَج وَسَلَمَة بْن كهيل بِالْكُوفَةِ وَيَعْقُوب بْن عَبْد اللَّهِ بْن الْأَشَج

وفيهَا ولد مُحَمَّد بْن سُلَيْمَان بْن عَلِيّ بْن عَبْد اللَّه بْن عَبَّاس بْن عَبْد الْمطلب بالحميمة من أَرض الشَّام

سنة ثَلَاث وَعشْرين وَمِائَة

فِيهَا قدم كُلْثُوم بْن عِيَاض واليا عَلَى أفريقية فِي أول شعْبَان فَسَار حَتَّى نزل تلمسين وَأقَام الْحَج يَزِيد بْن هِشَام بْن عَبْد الْملك الَّذِي يُقَال لَهُ الأفقم

وغزا سُلَيْمَان بْن هِشَام عَلَى الصائفة وفيهَا حج الزُّهْرِيّ

سنة أَربع وَعشْرين وَمِائَة فِيهَا مَاتَ ميسرَة الحقير الصفري بِبِلَاد الْمغرب فافترقت الصفرية فرْقَتَيْن فرقة عَلَيْهَا خَالِد بْن حميد وَفرْقَة عَلَيْهَا سَالم أَبُو يُوسُف الْأَزْدِيّ فَسَار إِلَيْهِم كُلْثُوم ابْن عِيَاض فاجتمعا جَمِيعًا فلقيا كُلْثُوم بْن عِيَاض عَلَى وَاد من أَوديَة طنجة

<<  <   >  >>