فصول الكتاب

<<  <   >  >>

تَسْمِيَة عُمَّال أَمِير الْمُؤمنِينَ هَارُون

مَكَّة أقرّ عَلَيْهَا عبيد اللَّه بْن قثم ثمَّ عَزله وَولى الْعَبَّاس بْن مُحَمَّد بْن إِبْرَاهِيم بْن مُحَمَّد بْن عَلِيّ بْن عَبْد اللَّهِ بْن عَبَّاس ثمَّ عَزله وَولى سُلَيْمَان بْن جَعْفَر بْن سُلَيْمَان بْن عَلِيّ ثمَّ إِبْرَاهِيم بْن مُوسَى بْن عِيسَى بْن مُوسَى بْن مُحَمَّد بْن عَلِيّ كَانَت الْولَايَة لِأَبِيهِ مُوسَى بْن عِيسَى فولاه ثمَّ عَبْد اللَّهِ بْن قثم بْن مُحَمَّد بْن إِبْرَاهِيم بْن مُحَمَّد بْن عَلِيِّ بْن عَبْد اللَّهِ بْن عَبَّاس ثمَّ عَبْد اللَّهِ بْن مُحَمَّد بْن عمرَان بْن إِبْرَاهِيم بْن مُحَمَّد بْن طَلْحَة بْن عبيد اللَّه بْن عُثْمَان الطلحي ثمَّ عبيد اللَّه بْن قثم بْن عَبَّاس بْن عبيد اللَّه بْن عَبَّاس فَمَاتَ ثمَّ عَبْد اللَّهِ بْن مُحَمَّد بْن إِبْرَاهِيم بْن مُحَمَّد بْن عَلِيّ ثمَّ الْعَبَّاس بْن مُوسَى بْن عِيسَى بْن مُوسَى فاستخلف طَلْحَة بْن بِلَال ثمَّ ولى عَلِيّ بْن مُوسَى بْن عِيسَى بْن مُوسَى مُحَمَّد فاستخلف مُحَمَّد بْن عَبْد الرَّحْمَن بْن مُحَمَّد بْن أَبِي سَلمَة المَخْزُومِي القَاضِي ثمَّ حَمَّاد الْبَرْبَرِي مولى أَمِير الْمُؤمنِينَ ثمَّ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ سعيد بْن الْمُغيرَة بْن عَمْرو بْن عُثْمَان بْن عَفَّان ثمَّ سُلَيْمَان بْن جَعْفَر بْن سُلَيْمَان مَاتَ بهَا ثمَّ احْمَد بْن إِسْمَاعِيل بْن عَلِيّ ثمَّ الْفضل بْن عَبَّاس بْن مُحَمَّد بْن عَلِيّ ثمَّ ولى القَاضِي مُحَمَّد بْن عَبْد الرَّحْمَن بْن مُحَمَّد بْن أَبِي سَلمَة حَتَّى مَاتَ هَارُون

الْيمن ولى خَاله الغطريف فَوجه الغطريف ابْن خَالَته الْوَلِيد ثمَّ قدمهَا الغطريف ووليها مُحَمَّد بن ابرهيم فَوجه ابْنه إِبْرَاهِيم بْن مُحَمَّد ثمَّ عَزله وَولى ابْنه الْعَبَّاس بْن مُحَمَّد ووليها أَحْمَد بْن إِسْمَاعِيل وَأَيوب بْن جَعْفَر بْن سُلَيْمَان وَالْعَبَّاس ابْن سعيد مَوْلَاهُ وَعبد اللَّه بْن مُصعب الزبيرِي وَإِبْرَاهِيم بْن عبيد اللَّه الحَجبي وَمُحَمّد بْن خَالِد بْن برمك وَحَمَّاد الْبَرْبَرِي حَتَّى مَاتَ هَارُون

الْبَصْرَة ولاها مُحَمَّد بْن سُلَيْمَان بْن عَلِيّ فَمَاتَ مُحَمَّد فِي رَجَب سنة ثَلَاث وَسبعين وَمِائَة ثمَّ ولاها أَمِير الْمُؤمنِينَ سُلَيْمَان بْن أَبِي جَعْفَر ثمَّ عَزله فِي آخر سنة أَربع

<<  <   >  >>