<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

الطَّبَقَة الثَّامِنَة وَالْعشْرُونَ وهم الَّذين كَانُوا فِي الْعشْرين الأولى من الْمِائَة التَّاسِعَة

711 - إِبْرَاهِيم بن مُوسَى بن أَيُّوب الأبناسي برهَان الدَّين أَبُو مُحَمَّد الْعَالم الْفَقِيه العابد ولد بأبناس بِفَتْح الْهمزَة وَسُكُون الْمُوَحدَة بعْدهَا نون وَفِي آخرهَا سين مُهْملَة وَهِي قَرْيَة صَغِيرَة بِالْوَجْهِ البحري سنة خمس وَعشْرين وَسَبْعمائة تَقْرِيبًا كَذَا نقل من خطه وَقدم الْقَاهِرَة وَله بضع وَعِشْرُونَ سنة وَسمع بهَا وبدمشق من جمَاعَة وَخرج لَهُ الْحَافِظ ولي الدَّين ابْن الْعِرَاقِيّ مشيخة وَتخرج فِي الْفِقْه على الشَّيْخَيْنِ جمال الدَّين الْإِسْنَوِيّ وَولي الدَّين المنفلوطي وَغَيرهمَا وَتخرج فِي الحَدِيث بمغلطاي قَالَ المؤرخ نَاصِر الدَّين ابْن الْفُرَات كَانَ شيخ الديار

<<  <  ج: ص:  >  >>