تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

قَالَ سَمِعت اذناي وابصرت عَيْنَايَ حِين تكلم رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم فَقَالَ من كَانَ يُؤمن بِاللَّه وَالْيَوْم الاخر فَليُكرم ضَيفه جائزته قَالُوا وَمَا جائزته قَالَ يَوْمه وَلَيْلَته والضيافة ثَلَاثَة ايام فَمَا كَانَ وَرَاء ذَلِك فَهُوَ صَدَقَة عَلَيْهِ وَقَالَ من كَانَ يُؤمن بِاللَّه وَالْيَوْم الآخر فَلْيقل خيرا اَوْ ليصمت

وَزَاد فِي رِوَايَة فِي اوله من كَانَ يُؤمن بِاللَّه وَالْيَوْم الاخر فَليُكرم جَاره

التَّاسِع وَالسِّتُّونَ من شعب الايمان السّتْر على اصحاب القروف

أَي الذُّنُوب

لقَوْله تَعَالَى ان الَّذين يحبونَ ان تشيع الْفَاحِشَة فِي الَّذين آمنُوا لَهُم عَذَاب اليم فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَة النُّور 19

وَلِحَدِيث سَالم بن عبد الله بن عمر رَضِي الله عَنْهُمَا فِي الصَّحِيحَيْنِ عَن ابيه الْمُسلم اخو الْمُسلم لَا يَظْلمه وَلَا يُسلمهُ وَمن كَانَ فِي حَاجَة اخيه كَانَ الله فِي حَاجته وَمن فرج عَن مُؤمن كربه

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير