فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

131 - أتية من أَحمَق ثَقِيف هُوَ يُوسُف بن عمر أَمِير العراقين وَهُوَ أَحمَق عَرَبِيّ أَمر وَنهى فِي دولة الْإِسْلَام يحْكى أَن حجاما اراد أَن يشرطه فارتعدت يَدَاهُ فَقَالَ لحاجبه والحجام قَائِم على رَأسه قل لهَذَا البائس لَا تخف وَكَانَ قَصِيرا جدا فَكَانَ إِذا استزاده الْخياط ثوبا أكْرمه وَإِذا أفضل شَيْئا أهانه

الْهمزَة مَعَ الثَّاء

132 - اثأر من قصير هُوَ قصير بن سعد اللَّخْمِيّ صَاحب جذيمة الأبرش وقصته مَعَ الزباء الملكة مَشْهُورَة

133 - أثبت من أَصمّ رَأس يُرَاد بِهِ الْجَبَل

134 - فى الدَّار من الْجِدَار

135 - من الوشم هُوَ الَّذِي ينقش بِهِ الْيَد

136 - من قراد يثبت فِي جلد الْبَعِير لَا يُفَارِقهُ

137 - أثر الصرار يَأْتِي دون الذيار هُوَ سرقين يطلى بِهِ خلف النَّاقة

<<  <  ج: ص:  >  >>