فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

من الْجَوَارِح يضْرب للرجل الذى يهابه النَّاس قَالَ الْحَارِث بن حلزة

(الْكَامِل)

(فكأنهن لآلىء وَكَأَنَّهُ ... صقر يلوذ حمامه بالعوسج)

وَقَالَ عمرَان بن عِصَام العنزى

(الْكَامِل)

(وَبعثت من ولد الْأَغَر معتب ... صقرا يلوذ حمامه بالعوسج)

أَرَادَ بِهِ الْحجَّاج وَالْخطاب لعبد الْملك

الصَّاد مَعَ الْمِيم

484 - صمت حَصَاة بِدَم أى كثر الدَّم حَتَّى لَو رمى فِيهِ بحصاة لم تسمع لَهَا صَوت وَقع على الأَرْض يضْرب فى اشتداد الْخطب

485 - صمى ابْنة الْجَبَل هى الصدى وَالْمرَاد أَنه قد بلغ الشَّرّ حَيْثُ يُقَال فِيهِ للصدى هَذَا لِأَن الْأَصْوَات قد ارْتَفَعت وَكثر الضجاج فاذا صَاح الْإِنْسَان لم يجبهُ الصدى وَقيل هى الْحَيَّة الَّتِى تسكن الْجَبَل فَلَا تقرب من خوفها وَمعنى صمى لَا تجيبى الرقى وَالْمرَاد الداهية فشبهت بِهَذِهِ الْحَيَّة وَقيل هى الْحَصَاة على معنى قَوْلهم صمت حَصَاة بِدَم قَالَ امْرُؤ الْقَيْس

(المنسرح)

<<  <  ج: ص:  >  >>