فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

لَا يدْرك

501 - ضل الدريص نفقه أى ولد اليربوع جُحْره يضْرب للباغى الظَّالِم إِذا لم يهتد إِلَى حجَّته

502 - 00 حلم امْرَأَة فاين عَيناهَا أى إِن ذهب عقلهَا فَأَيْنَ بصرها يضْرب للسادر الذى لَا يهتدى لوجه الْأَمر

الضَّاد مَعَ الْيَاء

503 - ضيعت البكار على طحال البكار جمع بكر وطحال مَوضِع

قَالَ ابْن مقبل

(الْكَامِل)

(لَيْت الليالى يَا كبيشة لم تكن ... إِلَّا كليلتنا بحزم طحال) واصله أَن سُوَيْد بن ابى كَاهِل هجا بنى غبر فى رجز لَهُ فَقَالَ

(الرجز)

(من سره النيك بِغَيْر مَال ... فالغبريات على طحال)

(شواغرا يلمعن بالقفال ... )

ثمَّ إِن سويدا أسر فَطلب إِلَى بنى غبر أَن يعينوه فى فكاكه فَقَالُوا ذَلِك يضْرب لمن طلب حَاجَة إِلَى من أَسَاءَ إِلَيْهِ

<<  <  ج: ص:  >  >>