فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

أَن الْمَرْأَة تظفر بِمَا تغزله فتفرط فى الْغَزل ثمَّ يفوتها فتعمد إِلَى القمامات فتلتقطها فتغزلها وعثرت عَلَيْهِ أى اطَّلَعت وَعرفت منفعَته والقردة وَاحِدَة القرد وهى قطع الصُّوف

534 - عثيثة تقرم جلدا املسا قَالَه الْأَحْنَف وَقد بلغته وقيعة بعض السقاط يضْرب لوضيع يعيب شريفا أَن لضعيف يجْتَهد أَو يُؤثر فى الشىء فَلَا يقدر عَلَيْهِ

الْعين مَعَ الْجِيم

535 - عجلت مَا عجلت الكلبة ان تَلد ذَا عينين يضْرب لمن تَمنعهُ عجلته استتمام الْحَاجة كَمَا أَن الكلبة تسرع الْولادَة حَتَّى تأتى بِولد لَا يبصر وَلَو تَأَخّر ولادها لخرج الْوَلَد وَقد فقح وَمَا مَصْدَرِيَّة أى عجلت عجل الكلبة

الْعين مَعَ الدَّال

536 - عدا القارص فحزر القارص الذى يحذى اللِّسَان لحموضته والحازر المتناهى فى الحموضة يضْرب فى تفاقم الْأَمر قَالَ العجاج

<<  <  ج: ص:  >  >>