فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

أى توَسط النَّاس مخالطا ومخالفا وزايلهم دينا وَعَملا

الْكَاف مَعَ الْيَاء

794 - كَيفَ بِغُلَام قد اعيانى ابوه هُوَ كَقَوْل شعيث بن كنَانَة

(الطَّوِيل)

(أترجو حيى أَن يجىء صغارها ... بِخَير وَقد أعيا عَلَيْك كِبَارهَا)

795 - 00 تبصر القذاة فى عين اخيك وَتَدَع الْجذع الْمُعْتَرض فى حلقك قَالَ وضاح بن إِسْمَاعِيل

(الطَّوِيل)

(فانى أرى فى عَيْنك الْجذع معرضًا ... وتعجب إِن أَبْصرت فى عينى القذا)

796 - 00 توقى ظهر مَا انت رَاكِبه من قَول المتلمس

(الطَّوِيل)

(عصانى فَلم يلق الرشاد وَإِنَّمَا ... تبين من أَمر الغوى عواقبه)

(فَأصْبح مَحْمُولا على ظهر آلَة ... تمج نجيع الْجوف مِنْهُ ترائبه)

(فان لَا تجللها يعالوك فَوْقهَا ... وَكَيف توقى ظهر مَا أَنْت رَاكِبه)

<<  <  ج: ص:  >  >>