<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

(حرف الْجِيم)

(مُستشعر الصّبر مقرونٌ بِهِ الفرجُ ... - _ يُبلى فيصبر والأشياء ترتتجُ)

(حتَّى إِذا بلغت مَكْنُون غايتها ... - _ جاءتك تزها وَفِي ظلمائها السّرج)

(فاصبر ودُم واقرع الْبَاب الَّذِي طلعت ... - _ مِنْهُ المكاره والمغري بِهِ يلج)

(إِن الْأُمُور إِذا اشتدّت مسالكها ... - _ فالصبر يفتح مِنْهَا كلَّ مَارتجا)

(لَا تيأسنّ وَإِن طَالَتْ مطالبه ... - _ إِذا استعنت بصبر أَن ترى فرجا)

(لَا تيأسنّ إِذا مَا ضقت من فرج ... - _ يَأْتِي بِهِ الله فِي الرّوحات والدَّلج)

(وَإِن تضايق بَاب عَنْك مرتتجد ... - _ فاطلب لنَفسك بَابا غير مرتتج)

(فَمَا تجرَّع كأس الصَّبْر معتصم ... - _ بِاللَّه إِلَّا أَتَاهُ اللهُ بالفرج)

(وَإِذا الْأُمُور تزاوجت ... - _ فالصدق أكرمها نتاجاً)

(الصدْق يعْقد فَوق رَأس ... - _ حليفه بِالصّدقِ تاجا)

(الصدْق يقْدَح زنده ... - _ فِي كل ناحيةٍ سِرَاجًا)

(لَئِن كنتُ مُحْتَاجا إِلَى الْحلم إِنَّنِي ... - _ إِلَى الْجَهْل فِي بعض الْأَحَايِين أحْوج)

(ولي فرس للحلم بالحلم ملجمٌ ... - _ ولي فرس للْجَهْل بِالْجَهْلِ مسرجًُ)

(فَمن شَاءَ تقويمي فَإِنِّي مقوَّم ... - _ وَمن شَاءَ تعويجي فَإِنِّي معوَّج)

(وَمَا كنت أرْضى الْجَهْل خدنا وَلَا أَخا ... - _ ولكنني أرْضى بِهِ حِين أُحرجُ)

<<  <   >  >>