فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وَالْأَنْصَار

فَقَالَ فِي ذَلِك مَالك بن نمط

(ذكرت رَسُول الله فِي فَحْمَة الدجا ... وَنحن بِأَعْلَى رحرحان وصلدد)

(وَهن بناخوص طلائح تغتلي ... بركبانها فِي لاحب متمدد)

(على كل فتلاء الذراعين جسرة ... تمر بِنَا مر الهجيف الخفيدد)

(حَلَفت بِرَبّ الراقصات إِلَى منى ... صوادر بالركبان من هضب قردد)

(بَان رَسُول الله فِينَا مُصدق ... رَسُول أَتَى من عِنْد ذِي الْعَرْش مهتدي)

(فَمَا حملت من نَاقَة فَوق رَحلهَا ... أبر وأوفى ذمَّة من مُحَمَّد)

(وَأعْطى إِذا مَا طَالب الْعرف جَاءَهُ ... وأمضى بِحَدّ المشرفي المهند)

تَفْسِير غَرِيبه

المقطعات ثِيَاب وشى تصنع بِالْيمن والحبرات برود تصنع بِالْيمن أَيْضا والمهرية إبل تنْسب إِلَى مهرَة قَبيلَة بِالْيمن والأرحبية تنْسب إِلَى أرحب قَبيلَة من الْيمن أَيْضا قَوْله فِي الرجز خير سوقة وأقيال الْأَقْيَال الْمُلُوك والسوقة دونهم من النَّاس والهضب الكدية المرتفعة وَقَوله

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير