فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

فعل جَمِيع ذَلِك كَانَ عفيفا وَكَانَ للسيادة مُسْتَحقّا ولمزيد النِّعْمَة مستوجبا

<<  <   >  >>