فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[يعوق]

ويعوق أيضًا في جملة هذه الأصنام التي فرقها عمرو بن لحي على القبائل. لقد سلمه عمرو إلى مالك بن مرثد بن جشم بن حاشد بن جشم بن خيوان بن نوف بن همدان فوضعه في موضع خيوان، حيث عبدته همدان وخولان ومن والاها من قبائل، وكان في أرحب1.

وذكر "ياقوت الحموي" أن ابن الكلبي قال: "واتخذت خيوان يعوق، وكان بقرية لهم يقال لها خيوان من صنعاء على ليلتين مما يلي مكة، ولم أسمع لها


1 الأصنام "57" القاموس "3/ 270"، الطبرسي "5/ 364"، سبائك الذهب "104" الإكليل "10/ 56"، الكشاف "4/ 134"، الاشتقاق "253"، البلدان "5/ 438"، روح المعاني "29/ 27 وما بعدها" تفسير ابن كثير "4/ 426 وما بعدها" تفسير الخازن "4/ 314" تفسير أبي السعود "5/ 198".

<<  <  ج: ص:  >  >>