<<  <   >  >>

ثانياً العصور التاريخية

[الدول التي أثرت في تاريخ سوريا]

...

ثانيًا- العصور التاريخية:

أ- الدول التي أثرت في تاريخ سورية:

سبق أن أشرنا1 إلى أن ظروف الإقليم السوري الجغرافية لم تيسر قيام دولة قوية فيه, وأن الوحدات التي نشأت به لم تتحد إلا بإدارة سلطة خارجية، والواقع أن كل ما وصلنا من معلومات عن طريق البحوث التاريخية والأثرية يوحي بأن سورية ظلت في معظم فترات تاريخها ميدانًا لصراع القوى المجاورة، وإن ظهرت بعض دويلات المدن المستقلة التي تظل مستعصية على الغزاة بعض الوقت؛ إلا أنها كانت تستسلم في النهاية تحت ضغط القوى الفتية التي تغزوها. ومن الممكن القول إجمالًا بأن الإقليم السوري كان في أقدم عصوره التاريخية على علاقات تجارية مع مصر التي كثيرًا ما كانت تنشر نفوذها فيه، وليس من المستبعد أن تكون جالية مصرية قد أقامت في جبيل "ببلوس" بلبنان في زمن الأسرة الرابعة المصرية2 لملاحظة التبادل التجاري بينها وبين مصر, كما أن نصوص الأسرة الخامسة تدل على قيام حملات حربية مصرية إلى تلك الجهات أو على الأقل بعثات تجارية مسلحة، ومن المحتمل أن بعض عناصر الإقليم السوري استطاعت أن تهدد الحدود المصرية؛ بل ويرجح أنها في نهاية الأسرة السادسة تمكنت من بسط نفوذها على الدلتا3، وما لبث أن حدث رد فعل في عهد الأسرة الثانية عشرة؛ إذ يبدو أن ملوكها كان لديهم شيء من النفوذ في جنوب الإقليم السوري كما أنهم استأنفوا النشاط التجاري


1 انظر أعلاه ص265.
2 انظر أعلاه ص108.
3 انظر أعلاه ص123.

<<  <   >  >>