فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

كذا إذا قرينةُ الرَّاوي تُرى ... كما لمِهْديٍّ غياثٌ افترى

كذاك في المرويّ حيثُ خالفا ... لمقتضى عقلٍ وحِسٍّ عُرفا

كذا المشاهدةُ أو لعادةٍ ... أوْ حُجةِ الكتابِ أيْ قَطْعِيّهُ

كذاك إجماعٌ لقطعٍ نُسبا ... أو سنةٍ تواترتْ فاجتنبا

كذاك عَنْ أمرٍ جسيمٍ يعتني ... بنقلهِ جمٌّ غفيرٌ معتنِ

أوْ يَلْزَمُ المُكَلَّفِينَ عِلْمُهُ ... فانْفَردَ الواحدُ نَتّهِمُهْ

ورِكَّةُ المعنى كإفراطٍ أتَى ... في الوعدِ باليسيرِ فاحذرْ يا فتى

كذا الوعيدُ لصغيرةٍ كما ... أكْثرَ ذلكَ القُصَّاصُ اللُّؤَمَا

أوْ حافظٌ منتقدٌ ما عرَّفهْ ... أوْ قال: لاأصل له فَنَعْرِفَهْ

كذا إذا مِنْ رافِضيِّ وَرَدَا ... في فضلِ أهْلِ البيتِ نِعْمَ الُمقْتَدَي

أوْ ذَمِّ مَنْ حَارَبَهُمْ أوْ وَردَا ... يُعْطَى ثوابَ الأنبياءِ فارْدُدَا

وفي ثبوتِ الوضعِ حيثُ يُشْهَدُ ... الزَّرْكَشِيّ قال يجي تَرَدُّدَا

معْ قطعنا بأنهُ لا يُعْمَلُ ... به لتهمةٍ أتتْ فتحْظُلُ

[فصل]

والخبرُ الموضوعُ يحْرُمُ لِمَنْ ... يَظُنُّ أوْ يَعْلَمُ أنَّهُ وَهَنْ

بسندٍ أوْلا لأيِّ معنى ... إلا إذا بَيَّنَهُ فَأَغْنَى

[فصل]

قال العمادُ: بعضُهُمْ قدْ أنكرا ... وقوعَ موضوعٍ، وهذا أُنْكِرَا

فردَّه بعضٌ بأنه وردْ ... عنْهُ " سَيُكْذَبُ "، فإنْ صحَّ السّندْ

فلازمٌ وُقوعُهُ، أوْ لا، فَذَا ... يُحَصِّلُ المطلوب فافْهمْ يا هَذَا

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير