تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

بِمَا تَعْمَلُونَ} 1. بارك الله لي ولكم في القرآن العظيم، ونفعني وإياكم بما فيه من الآيات والذكر الحكيم.

أقول قولي هذا وأستغفر الله العظيم الجليل لي ولكم ولسائر المسلمين من كل ذنب، فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

[خطبة عيد الفطر]

الله أكبر (تسعا نسقا، 2 ثم يقول) : الله أكبر عدد ما صام صائم وأفطر، الله أكبر عدد ما هلل مهلل وكبر، الله أكبر عدد ما التزم الملتزم، الله أكبر عدد ما أفيض هناك من عبرة وندم. (الله أكبر كلما أهلوا من الميقات محرمين) 3. الله أكبر كلما يمموا عرفة ملبين. الله أكبر كلما سعوا بين المروة والصفا، الله أكبر كلما هبطوا واديا أو علوا شرفا، الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله الله، أكبر الله أكبر ولله الحمد.

الحمد لله الذي سهل للعباد طريق العبادة ويسر، وأفاض عليهم من خزائن جوده التي لا تحصر، وجعل لهم عيدا يعود في كل عام ويتكرر، نقاهم به من درن الذنوب وطهر. فما مضى شهر الصيام إلا وأعقبه أشهر الحج إلى بيته المطهر. أحمده سبحانه على نعمه التي لا تحصر. 4 وأشكره وهو المستحق لأن يحمد ويشكر.

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له خلق فقدر، ودبر فيسر. وأشهد أن محمدا عبده


1 سورة المنافقون آية: 9-11.
2 في طبعة أم القرى "تسعا, تسعا".
3 ما بين القوسين ساقط من طبعة السلفية.
4 في طبعة أم القرى: وأحصى.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير