<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

بَابُ: الْبَاءِ

37- بَهْزُ بْنُ حَكِيمِ بْنِ مُعَاوِيَةَ بْنِ حَيْدَةَ أَبُو عَبْدِ الْمَلِكِ الْقُشَيْرِيُّ الْبَصْرِيُّ1:

حَدَّثَ عَنْهُ: ابْنُ شِهَابٍ الزُّهْرِيُّ، وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الأَنْصَارِيُّ2، وَبَيْنَ وَفَاتَيْهِمَا إِحْدَى وَتِسْعُونَ سَنَةً، تَقَدَّمَ ذِكْرُ وَفَاةِ الزُّهْرِيِّ3.

قَالَ خَلِيفَةُ بْنُ خَيَّاطٍ: "وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الأَنْصَارِيُّ يُكَنَّى أَبَا عَبْدِ اللَّهِ مَاتَ سَنَةَ خَمْسَ عَشْرَةَ وَمِائَتَيْنِ"4.

قَالَ الْخَطِيبُ: وَفِي هَذِهِ السَّنَةِ مَاتَ مَكِّيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ وَقَدِ اتَّفَقَا فِي الْوَفَاةِ وَفِي رِوَايَتِهِمَا عَنْ بَهْزِ بْنِ حَكِيمٍ.

(وَحَدَّثَ عَنْ بَهْزٍ) 5: أَبُو الْمُعْتَمِرِ سُلَيْمَانُ التَّيْمِيُّ6، وبين وفاته ووفاة


1 وثقه أحمد وابن معين وإسحاق وابن المديني وغيرهم، قال ابن حبان: كان يخطئ كثيراً، واحتج به أحمد وابن المديني وأنا أستخير الله فيه. اهـ، مات قبل سنة 160 هـ.
انظر: المجروحين 1/194، الميزان 1/353، التهذيب 1/498.
2 أبو عبد الله القاضي البصري، وثقه ابن معين وابن حجر، وقال أبو حاتم: صدوق، وقال النسائي: ليس به بأس، مات سنة 215 هـ.
انظر: الميزان 3/600، التهذيب 9/274.
3 في باب الألف من أيوب السختياني.
4 طبقات خليفة ص: 226.
5 ما بين المعكوفتين سقط من الأصل، والسياق يقتضي إثباته.
6 ابن طرخان البصري.

<<  <   >  >>