<<  <   >  >>

أخبار ليلى مع الحجَّاج

[بن يوسف وذلك في آخر عمرها]

حدثني أبو عبد الله الحكيمي. قال: حدثني يحيى بن يموت بن المزرع قال: حدثنا رفيع بن سلمة. قال: حدثني أبو عبيدة، قال: دخلت ليلى الأخيلية على الحجاج فأنشدته:

فنعم فتى الدنيا لئنْ كانَ فاجراً ... وفوق الفتى إن كان ليسَ بفاجرِ

فتىً هو أحيا من فتاةٍ حييّة ... وأشجعُ من ليْثٍ بخفانَ خادرِ

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير