تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

[الفصل الخامس: القتال في الاسلام]

[القتال في الاسلام وغزوات الرسول صلى الله عليه وسلم قبل الفتح الأعظم]

[مدخل]

...

الفصل الخامس: القتال في الإسلام وغزوات الرسول -صلى الله عليه وسلم- قبل الفتح الأعظم

ولابد لنا الآن من كلمة عن القتال في الإسلام، لأنه أهم الأسباب في نمو المجتمع العربي1 وتطوره، ومن أقوى دعائم الدولة الإسلامية الكبرى، فلولا القتال الذي وقع بين المسلمين وبين المشركين من العرب، لما دانت الجزيرة العربية بالولاء والطاعة للرسول -صلى الله عليه وسلم- ولظل المجتمع العربي على وضعه الذي تحدثنا عنه قبل الإسلام منحل العرى متفكك الأجزاء تسود بين قبائله المختلفة العداوة والبغضاء، ولظل المجتمع العربي2 الجديد الذي أسسه الرسول -صلى الله عليه وسلم- في المدينة حبيسًا في هذه الدائرة الضيقة لا يتعداها إلى غيرها من المدن والقرى وسائر الجهات.

ومن يتتبع الآيات القرآنية التي تعرضت للقتال يتجلى له أنها تهدف إلى غرضين: أولهما الدفاع عن النفس ورد الظلم والعدوان، وثانيهما الدفاع عن الدعوة إذا وقف أحد في سبيلها بفتنة من آمن، أو بصد من أراد الدخول في الإسلام، أو بمنع الداعي عن تبليغ دعوته.

وفي ذلك يقول الله -عز وجل- في سورة الحج:


1 الإسلامي.
2 الإسلامي.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير