<<  <   >  >>

[العرب في مكة]

[العرب المستعربة في مكة]

...

2- العرب المستعربة في مكة

يرجع العرب في أصلهم إلى الجنس السامي وهو الجنس الذي تفرع عنه الكلدانيون والآشوريون والكنعانيون وسائر الأمم السامية، التي سكنت بين النهرين وفلسطين وما يحيط من بادية وحاضرة.

وسموا عربًا نسبة إلى: يعرب بن قحطان جد العرب العاربة، فإنه أول من نطق باللغة العربية الفصحى، وأخذها عنه أهل اليمن.

ويقسم المؤرخون العرب إلى: بائدة، وعاربة، ومستعربة.

فالعرب البائدة هم الذين بادوا ومحيت آثارهم كعاد وثمود..

والعرب العاربة هم الشعب القحطاني الذي يسمى -كذلك- عرب الجنوب، إذ كانوا يسكون في بلاد اليمن، وسموا عربًا عاربة لتأصلهم في العروبة حيث لم يختلطوا بمصاهرة الأعاجم، وليس من شأننا أن نفصل الكلام حول هذين القسمين من العرب.

وأما العرب المستعربة فهم الذين سنتحدث الآن عنهم ونلقي بعض الأضواء على أحوالهم السياسية والدينية والاجتماعية.

ويقال للعرب المستعربة الإسماعيلية، لأنهم يرجعون في نسبهم إلى إسماعيل -عليه السلام- فهم عرب من جهة الأمهات لا من جهة الآباء، لأن أباهم إسماعيل

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير