<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[المقام الثامن]

أن الله تعالى ألبس هذه الطائفة أفخر لباس واشتهر في الخاصة والعامة من الناس فلا يسميهم أحد إلا بالمسلمين، وهو الاسم الذي سمى الله به عباده المؤمنين من أصحاب سيد المرسلين، فقال: {هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ وَفِي هَذَا} . فهذا الاسم ألحقه الله أصحاب رسوله وألحقه هذه الطائفة

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير