<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[باب: الثاء المثلثة]

باب ثابت:

180- ثابت البُناني: "بصري"، تابعي، ثقة، رجل صالح1.

181- ثابت بن ثوبان: "دمشقي"، لا بأس به2.

182- ثابت بن الحارث الأنصاري: "مصري"، تابعي، ثقة3.


1 ثابت بن أسلم البناني: متفق على توثيقه، أخرج له الجماعة، سمع من عبد الله بن عمر وصحب أنسًا أربعين سنة. "التاريخ لابن معين" "2: 68"، "التاريخ الكبير" "1: 2: 159"، "الثقات" "4: 89"، التهذيب "2: 2".
2 ثابت بن ثوبان العنسي الدمشقي: وثقه "أيضًا": معاوية بن صالح، وأبو حاتم، وابن حبان، وقال غيرهم: لا بأس به.
"التاريخ الكبير" "1: 2: 161"، "الثقات" "6: 125"، التهذيب "2: 4".
3 ثابت بن الحارث الأنصاري: ذكره الحافظ الذهبي في تجريد أسماء الصحابة "1: 61"، وقال: "يعد في المصريين"، وذكره "أيضًا" ابن حجر في الإصابة "1: 190"، كما أن ابن أبي حاتم الرازي ذكره في الجرح والتعديل "1: 1: 450" وقال: روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن قتل رجل شهد بدرًا، فقال: وما يدريك لعل الله -عز وجل- قد اطلع على أهل بدر ...
وروى الحسن بن سفيان، وابن سعد، والطبراني من طريق عبد الله بن المبارك، عن ابن لهيعة، عن الحارث بن يزيد، عن ثابت بن الحارث الأنصاري، قال: قسم رسول الله صلى الله عليه وسلم غنائم خيبر فقسم لسهلة بنت عاصم بن عدي الأنصاري ولابنة لها ولدت ... إسناده قوي لأنه رواية عبد الله بن المبارك عن ابن لهيعة، وخرجه البغوي، عن كامل بن طلحة، عن ابن لهيعة، قال: حدثني الحارث نحوه، وقال: "لا أعلم له غيره".
قال ابن حجر: "وله عند الطبراني من هذا الوجه حديث آخر، وعند ابن منده آخر أخرجه من طريق ابن وهب، عن ابن لهيعة, عن الحارث بن يزيد، عن ثابت بن الحارث الأنصاري، قال: كان رجل منا من الأنصار نافق، فأتى ابن أخيه يقال له: ورقة، فقال: يا رسول الله! إن عمي قد نافق ائذن لي أن أضرب عنقه، فقال: إنه قد شهد بدرًا، وعسى أن يكفر عنه. الحديث الذي أشار إليه ابن أبي حاتم.
وقد ترجم الحافظ ابن حجر لثابت بن الحارث الأنصاري أيضًا في تعجيل المنفعة صفحة61، ورجح أنه ليس بصحابي، ويظهر أنه تابعي كما صرح به العجلي.

<<  <   >  >>