فصول الكتاب

<<  <   >  >>

2 - حَدَّثَنَا عَلِيٌّ، حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ، حَدَّثَنَا ابْنُ إِدْرِيسَ، عَنْ -[42]- لَيْثٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ جَعْدَةَ، عَنْ أُمِّ الدَّرْدَاءِ، تُحَدِّثُهُ عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: §«لَا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَنْ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ حَبَّةِ خَرْدَلٍ مِنْ كِبْرٍ» ، قِيلَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، الْكِبْرُ أَنْ يَكُونَ لِأَحَدِنَا الثَّوْبُ الْجَيِّدُ , أَوِ -[44]- الشِّرَاكُ الْجَيِّدُ , أَوْ فِي عَلَاقَةِ سَوْطِهِ؟، قَالَ: «لَا لَيْسَ ذَلكَ هُوَ الْكِبْرُ، إِنَّمَا الْكِبْرُ أَنْ تَغْمِصَ الْحَقَّ، إِنَّ اللَّهَ جَمِيلٌ يُحِبُّ الْجَمَالَ، وَيَكْرَهُ الْبُؤسَ وَالتَّبَاؤُسَ، وَمَا فِي مِيزَانِ الْمُؤْمِنِ شَيْءٌ أَثْقَلُ مِنْ خُلُقٍ حَسَنٍ»

<<  <   >  >>