فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

وفي " الموطإ " من حديث أبي هريرة، أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: " لا تلقوا الركبان للبيع، ولا يبع بعضكم على بعض، ولا تناجشوا، ولا يبع حاضر لباد، ولا تصروا الإبل والغنم ".

قلت: وعليه أهل العلم.

( [احتكار الطعام حرام] :)

(والاحتكار) ؛ لحديث ابن عمر عند أحمد (1) ، والحاكم، وابن أبي شيبة، والبزار، وأبي يعلى مرفوعا: " من احتكر الطعام أربعين ليلة؛ فقد برئ من الله وبرئ الله منه ". وفي إسناده أصبغ بن زيد، وفيه مقال (2) .

وأخرج مسلم (3) ، وغيره من حديث معمر بن عبد الله مرفوعا: " لا يحتكر إلا خاطئ ".


(1) • رقم (4880) . (ن)
(2) • وقال الذهبي في " التلخيص " (2 / 12) : " فيه لين ". (ن)
قلت: وحديثه - هذا - موضوع؛ كما في " الضعيفة " (858 - 859) .
ومال شيخنا في " غاية المرام " (رقم 324) إلى ضعفه فحسب؛ لا إلى وضعه.
(3) • في " صحيحه " (5 / 56) ، وفي لفظ له: " من احتكر فهو خاطئ ".
وقد ذكره المنذري في " الترغيب " (3 / 26) بزيادة: " طعاما "، ثم عزاه لمسلم، وأبي داود، والترمذي، وصححه ابن حبان، وابن ماجه، قال: ولفظهما، قال: " لا يحتكر إلا خاطئ ".
وفيه وهمان:
الأول: أن اللفظ الثاني رواية لمسلم أيضا، وهو رواية أبي داود (2 / 98) ، وليست عنده الأولى.
الوهم الثاني: أن الزيادة المذكورة ليست عند مسلم ولا عند أحمد ممن خرج الحديث، وهو عند ابن ماجه (2 / 7) ، والترمذي (2 / 253) ، والبيهقي (6 / 29 - 30) ، و " المسند " (3 / 453، 6 / 400) . (ن)

<<  <  ج: ص:  >  >>