فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

وفي الباب أحاديث.

وفي " الهداية ":

" ولا ينبغي للسلطان أن يسعر على الناس؛ فإن كان أرباب الطعام يتحكمون، ويتعدون في القيمة تعديا فاحشا، وعجز القاضي عن صيانة حقوق المسلمين إلا بالتسعير؛ فحينئذ لا بأس به؛ بمشورة من أهل الرأي والبصر ". انتهى.

( [وضع الجوائح] :)

(ويجب وضع الجوائح) ؛ الجائحة: الآفة التي تهلك الثمار والأموال؛ لحديث جابر: أن النبي - صلى الله عليه وسلم - وضع الجوائح؛ أخرجه أحمد، والنسائي، وأبو داود.

وأخرجه أيضا مسلم بلفظ: أمر بوضع الجوائح.

وفي لفظ لمسلم، وغيره: " إن كنت بعت من أخيك ثمرا، فأصابتها جائحة؛ فلا يحل لك أن تأخذ منه شيئا؛ بم تأخذ مال أخيك؟ ! ".

وفي الباب عن عائشة في " الصحيحين ".

وعن أنس فيهما أيضا.

وقد ذهب إلى ذلك: الشافعي، وأبو حنيفة، والليث، وسائر الكوفيين.

قلت: وهو عند أبي حنيفة على الاستحباب، وعند الشافعي في القديم

<<  <  ج: ص:  >  >>