تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

الْحَدِيثُ السَّادِسُ وَالْعِشْرُونَ

2164 - أَخْبَرَنَا أَبُو الْحَسَنِ بْن إِسْمَاعِيلَ بْنِ أَبِي إِسْحَاقَ الْمِصْرِيُّ، قِرَاءَةً عَلَيْهِ وَأَنَا أَسْمَعُ، قُرِئَ عَلَى عَبْدِ اللَّطِيفِ بْنِ عَبْدِ الْمُنْعِمِ الْجُوَيْرِيِّ وَأَنَا أَسْمَعُ بِالْقَاهِرَةِ، أَنَا مَسْعُودُ بْنُ أَبِي مَنْصُورٍ فِي كِتَابِهِ، أَنَا الْحَسَنُ بْنُ أَحْمَدَ الْحَدَّادُ، أَنَا أَحْمَدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ السُّفْيَانِيُّ، ثَنَا أَبُو بَكْرٍ الطَّلْحِيُّ، ثَنَا عُبَيْدُ بْنُ غَنَّامٍ، ثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةََ، ثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بِشْرٍ، ثَنَا مِسْعَرٌ، حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنْ أَبِي رِشْدِينَ، عَنْ ابْن عَبَّاسٍ، عَنْ جُوَيْرِيَةَ، قَالَتْ: مَرَّ بِهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ صَلَّى بِالْغَدَاةِ أَوْ بَعْدَمَا صَلَّى بِالْغَدَاةِ وَهى تَذْكُرُ اللَّهَ، فَرَجَعَ حِينَ ارْتَبَعَ النَّهَارُ، أَوْ قَالَ: انْتَصَفَ النَّهَارُ وَهِىَ كَذَلِكَ، فَقَالَ: " لَقَدْ قُلْتُ مُنْذُ قُمْتُ عَلَيْكَ أَرْبَعَ كَلِمَاتٍ، ثَلاثَ مَرَّاتٍ هُنَّ أَكْبَرُ، أَوْ أَرْجَحُ، أَوْ أَوْزَنُ مِمَّا قُلْتِ: سُبْحَانَ اللَّهِ عَدَدَ خَلْقِهِ، سُبْحَانَ اللَّهِ رِضَا نَفْسِهِ، سُبْحَانَ اللَّهِ زِنَةَ عَرْشِهِ، سُبْحَانَ اللَّهِ مِدَادَ كَلِمَاتِهِ ".

هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحٌ، أَخْرَجَهُ مُسْلِمٌ فِي صَحِيحِهِ، عَنْ أَبِي بَكْر بْن أَبِي شَيْبَةَ، عَلَى الموافقة كَمَا أَخْرَجْنَاهُ، فَوَقَعَ لَنَا عَالِيًا بِدَرَجَةٍ، وَلِلَّهِ الْحَمْدُ

الْحَدِيثُ السَّابِعُ وَالْعِشْرُونَ

2165 - أَخْبَرَنَا أَبُو الْفَتْحِ بْنُ أَبِي إِسْحَاقَ الْكِنَانِيُّ، قِرَاءَةً عَلَيْهِ وَأَنَا أَسْمَعُ بِالْقَاهِرَةِ سَنَةَ 738، قَالَ: أَنَا أَبُو مُحَمَّدِ بْنُ أَبِي الْحَسَنِ بْنِ ظَاهِرٍ الثَّغْرِيُّ فِي كِتَابِهِ، أَنَّ أَبَا طَاهِرٍ أَحْمَدَ بْنَ مُحَمَّدِ بْنِ أَحْمَدَ الشَّافِعِيَّ أَخْبَرَهُمْ، أَنَا أَبُو الْخَطَّابِ نَصْرُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ الْبَطِرِ الْقَارِئُ، بِقِرَاءَتِي عَلَيْهِ بِبَغْدَادَ، أَنَا أَبُو الْحَسَنِ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّد الْبَزَّازُ، قُرِئَ عَلَى أَبِي عَلِيٍّ إِسْمَاعِيلَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْمَاعِيلَ الصَّفَّارِ، ثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَنْصُورٍ الْحَفَرِيُّ، ثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ، ثَنَا ثَوْرٌ، عَنْ خَالِدٍ، عَنْ أُمَامَةَ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ، قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا رُفِعَتِ الْمَائِدَةُ، قَالَ: «الْحَمْدُ لِلَّهِ كَثِيرًا طَيِّبًا مُبَارَكًا فِيهِ، غَيْرَ مُلْقًى وَلا مُوَدَّعٍ وَلا مُسْتَغْنًى عَنْهُ رَبَّنَا» هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحٌ، أَخْرَجَهُ الْبُخَارِيُّ فِي الأَطْعِمَةِ مِنْ صَحِيحِهِ، عَنْ أَبِي عَاصِمٍ الضَّحَّاكِ بْنِ مَخْلَدٍ، وَعَنْ أَبِي نُعَيْمٍ، كِلاهُمَا عَنْ سُفْيَانَ.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير