فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

صرح بالتحديث فلا ضير منه، فالحديث بمجموع الطريقين صحيح عندي. والله أعلم.

959 - " أمتي أمة مرحومة ليس عليها عذاب في الآخرة عذابها في الدنيا الفتن والزلازل

والقتل ".

أخرجه أبو داود (4278) والحاكم (4 / 444) وأحمد (4 / 410 و 418) من

طريق المسعودي عن سعيد بن أبي بردة عن أبيه عن أبي موسى قال: قال رسول

الله صلى الله عليه وسلم: وقال الحاكم: " صحيح الإسناد "! ووافقه الذهبي!

وقال الحافظ ابن حجر في " بذل الماعون " (54 / 2) : " سنده حسن ".

كذا قالوا، والمسعودي كان اختلط. ولكن الحديث صحيح، فقد أخرجه أحمد (4 /

408) والبخاري في " التاريخ الكبير " (1 / 1 / 38 - 39) والطبراني في

" المعجم الصغير " (ص 3) والقاضي الخولاني في " تاريخ داريا " (ص 82 - 83)

وأبو بكر الكلاباذي في " مفتاح المعاني " (154 / 1) والواحدي في " الوسيط "

(1 / 128 / 1) من طرق أخرى كثيرة عن أبي بردة به. ولأبي بردة فيه إسناد آخر

، فقال محمد بن فضيل بن غزوان: حدثنا صدفة بن المثنى حدثنا رياح عن أبي بردة

قال: " بينما أنا واقف في السوق في إمارة زياد، إذ ضربت بإحدى يدي على الأخرى

تعجبا، فقال رجل من الأنصار - قد كانت لوالده صحبة مع رسول الله صلى الله عليه

وسلم -: مما تعجب يا أبا بردة؟ قلت: أعجب من قوم دينهم واحد ونبيهم واحد

ودعوتهم واحدة وحجهم

<<  <  ج: ص:  >  >>