فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

ثم روى بسند

صحيح عن الحجاج بن الحجاج عن قتادة عن عبد الله بن عمرو عن أبي هريرة مرفوعا.

1087 - " النوم أخو الموت ولا ينام أهل الجنة ".

روي من حديث جابر وعبد الله بن أبي أوفى.

1 - أما حديث جابر فيرويه عنه محمد بن المنكدر، وله عنه طريقان:

الأولى: عن سفيان الثوري عنه به، وقد اختلفوا عليه، فرواه عنه هكذا مسندا

جماعة، ورواه آخرون عنه مرسلا. أ - أما المسند فرواته خمسة:

الأول: عبد الله بن محمد بن المغيرة حدثنا سفيان به. أخرجه تمام الرازي في "

الفوائد " (4 / 79 / 1) والعقيلي في " الضعفاء " (ص 221) وابن عدي في

" الكامل " (ق 221 / 2) وأبو نعيم في " الحلية " (7 / 90) و " صفة الجنة "

(ق 128 / 2) وكذا الضياء المقدسي في " صفة الجنة " (3 / 84 / 1) من طريق

المقدام بن داود عنه به. وقال العقيلي: " ابن المغيرة هذا يخالف في بعض

حديثه ويحدث بما لا أصل له، وهذا مما خولف فيه ". ثم ساقه من طريق جماعة عن

سفيان به مرسلا، كما يأتي بيانه.

قلت: والمقدام بن داود ضعيف أيضا بل هو شديد الضعف لكن شيخه ليس خيرا منه،

فقد اتهمه الذهبي بالوضع، وقال أبو نعيم عقب الحديث: " تفرد به عبد الله ":

وقد فاتته المتابعات الآتية.

الثاني: الحسين بن حفص قال: حدثنا سفيان به. أخرجه أبو الحسن الحربي في

" الحربيات " (2 / 47 / 1 - 2) وأبو الشيخ في " تاريخ أصبهان " (ص 157

و192) من طريق النضر بن هشام قال حدثنا الحسين بن حفص به. وقال أبو الشيخ:

" لم يرو هذا الحديث عن الحسين بن حفص غير النضر ".

<<  <  ج: ص:  >  >>