فصول الكتاب

<<  <   >  >>

17 - أَخْبَرَنَا أَبُو الْقَاسِمِ يَوسُفُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ يُوسُفَ، بِهَمْدَانَ، ثَنَا أَحْمَدُ بْنُ إِبْراهِيمَ أَبُو الْعَبَّاسِ، ثَنَا أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عِرْسٍ، ثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الْغَفَّارِ، ثَنَا أَبُو الْخَطَّابِ إِيَاسُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْبَصْرِيُّ، وَعَمْرُو بْنُ عَلِيٍّ، قَالَا: ثَنَا أَبُو عَتَّابٍ سَهْلُ بْنُ حَمَّادٍ، ثَنَا الْمُخْتَارُ بْنُ نَافِعٍ أَبُو إِسْحَاقَ التَّيْمِيُّ، ثَنَا أَبُو حَيَّانَ التَّيْمِيُّ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ عَلِيٍّ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «رَحِمَ اللَّهُ أَبَا بَكْرٍ زَوَّجَنِي ابْنَتَهُ، وَحَمَلَنِي إِلَى دَارِ الْهِجْرَةِ، وَأَعْتَقَ بِلَالًا مِنْ مَالِهِ، رَحِمَ اللَّهُ عُمَرَ، يَقُولُ الْحَقَّ وَإِنْ كَانَ مُرًّا، تَرَكَهُ الْحَقُّ وَمَالَهُ مِنْ صَدِيقٍ، رَحِمَ اللَّهُ عُثْمَانَ تَسْتَحِييهِ الْمَلَائِكَةُ، رَحِمَ اللَّهُ عَلِيًّا اللَّهُمَّ أَدِرِ الْحَقَّ مَعَهُ حَيْثُ دَارَ»

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير