<<  <   >  >>

[الفصل الأول الإدارة في الجزيرة العربية قبل الإسلام]

[أولا: مفهوم مصطلح الإدارة]

إن كلمة الإدارة لم ترد في أي اية من ايات القران الكريم، وقد جاء في القران كلمة «تديرونها» في الاية الكريمة: إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجارَةً حاضِرَةً تُدِيرُونَها [البقرة: 282] كما جاءت كلمة «تدور» في الاية الكريمة: يَنْظُرُونَ إِلَيْكَ تَدُورُ أَعْيُنُهُمْ [الأحزاب: 19] وقد أورد المعجم المفهرس مجموعة من الايات فيها مشتقات الفعل الثلاثي «دار» تحت مادة «دور» «1» ومن خلال مراجعة كتب فهارس الحديث تبينّ أن الكلمة لم ترد في أيّ حديث من أحاديث رسول الله صلّى الله عليه وسلم «2» .

وذكرت معاجم اللغة كلمة «دور» ومشتقاتها، ولكنها لم تذكر كلمة «إدارة» إلا أن الرازي (ت 666 هـ) في «الصحاح» «3» ، وابن منظور (ت 711 هـ) في «اللسان» «4» ، والفيروز أبادي (ت 816 هـ) في القاموس المحيط «5» ، والزّبيدي (ت 1205 هـ) في «تاج العروس» «6» ، ذكروا كلمات قريبة منها ولم يذكروها بلفظها.

أما دوزي فقد ذكر كلمة «أدار» وقال: «أدار السياسة: أي دبر أمورها وساس الرعية، وكذلك «أدار» بمعنى جهد في العمل» «7» ، وهذا يؤكد أنها حديثة الاستعمال بلفظها؛ ولذلك فقد عرفها علماء الإدارة المحدثون بقولهم: «الإدارة تتكون


(1) محمد فؤاد عبد الباقي، المعجم المفهرس لألفاظ القران الكريم، ط 2، بيروت، دار الفكر (1401 هـ، 1981 م) (ص 264، 265) .
(2) محمد فؤاد عبد الباقي، المعجم المفهرس لألفاظ الحديث النبوي، ليدن، مطبعة بريل (1962) ، (ج 2، ص 157، 158) .
(3) الرازي، محمد بن أبي بكر بن عبد القادر، (ت 666 هـ) ، مختار الصحاح، بيروت، دار الكتب العلمية د. ت (ص 215، 216) .
(4) ابن منظور، جمال الدين محمد بن مكرم، (ت 711 هـ) ، لسان العرب، بيروت، دار صادر سنة (1968 م) ، (ج 4، ص 295- 300) .
(5) الفيروز أبادي، مجد الدين محمد بن يعقوب، (ت 816 هـ) ، القاموس المحيط، القاهرة، المكتبة التجارية، د. ت (ج 2، ص 31- 32) .
(6) الزّبيدي، محمد مرتضى (ت 1205 هـ) ، تاج العروس، بنغازي، دار ليبيا، د. ت (ج 3، ص 213- 218) .
(7) دينهارت دوزي، تكملة المعاجم العربية ترجمة: محمد سليم النعيمي، العراق، وزارة الثقافة سنة (1981 م) (ج 4، ص 434) .

<<  <   >  >>