<<  <   >  >>

الفصل الأول الإدارة في الجزيرة العربية قبل الإسلام

رابعا: الإدارة في يثرب «1»

تختلف الروايات التي تصور لنا أول من سكن يثرب، إذ تذكر بعض الروايات أن أول من سكن يثرب هم العماليق ثم تغلب عليهم اليهود «2» ، وبعد سيل العرم «3» في اليمن قدم العرب «الأوس والخزرج» ونزلوا يثرب إلى جانب اليهود «4» .

إن المعلومات عن إدارة يثرب قليلة ومضطربة، وهي عبارة عن إشارات قليلة بعكس المعلومات عن إدارة مكة، ومن هنا، فإننا لا نعرف عن يثرب إلا النزر القليل. ولعلنا من خلاله نعطي صورة أولية عن إدارة يثرب قبل الإسلام.

«فإدارة يثرب المدنية» كانت بيد اليهود ابتداء؛ إذ كان اليهود قد نزلوا في شعاب المدينة فأقاموا فيها المزارع والبساتين «5» ، وكان اليهود يخضعون في حكمهم للأحبار


(1) يثرب: «سميت بذلك؛ لأن أول من سكنها بعد التفرق يثرب بن فانية بن مهلهل بن أزم، وقد ذكر لها السمهودي أسماء كثيرة: أشهرها طيبة والباقية والمباركة وغيرها» . انظر: ابن الفقيه، مختصر (ص 23) . والبكري عبد الله بن عمر بن عبد العزيز (487) . معجم ما استعجم من أسماء البلاد والمواضع، تحقيق مصطفى السقا، عالم الكتب، بيروت، سنة (1945 م) (ج 2، ص 1389) . ياقوت، معجم (ج 5، ص 430) . والسمهودي جمال الدين أبو المحاسن عبد الله بن السيد الشريف (ت 1011 هـ) وفاء الوفا في أخبار دار المصطفى، مطبعة الاداب والمؤيد، مصر سنة (1326 هـ) (ج 1، ص 7- 19) .
(2) الأصفهاني، الأغاني (ج 19، ص 94) . والسهيلي، الروض (ج 4، ص 290) . وابن خالدون، تاريخ (ج 2، ص 286) . وجواد علي، المفصل (ج 4، ص 133) .
(3) ذكرت قصة سيل العرم في القران، انظر: سورة الزخرف: اية (15، 16) . سيل العرم: ماء أحمر أرسله الله في السد فغار الماء. وقيل: العرم: اسم الوادي، وقيل: المطر الشديد الذي أرسله الله عليهم. انظر: الزمخشري، الكشاف (ج 3، ص 385) . والقرطبي، الجامع (ج 14، ص 285) . وأبا حيان أثير الدين أبا عبد الله بن يوسف (ت 754 هـ) البحر المحيط (ط 1) مطبعة السعادة، مصر سنة (1328 هـ) (ج 8، ص 269) . والسيوطي، الدر المنثور (ج 6، ص 691) .
(4) ابن رستة أبو علي أحمد بن عمران (توفي نحو 300 هـ) الأعلاق النفسية ليدن، نسخة مصورة عن بغداد، مكتبة المثنى سنة (1891 م) (ص 630) . وابن الأثير، الكامل (ج 1، ص 655) . وابن خالدون، تاريخ (ج 2، ص 288، 289) . والسمهودي، وفاء (ج 1، ص 125) .
(5) ابن رستة، الأعلاق (ص 63) . وابن الأثير، الكامل (ج 1، ص 655، 658، 680، 681) . وابن خالدون، تاريخ (ج 2، ص 288، 289) . والسمهودي، وفاء (ج 1، ص 125، 126) . وسيديوا، تاريخ العرب العام، ترجمة عادل زعيتر، دار إحياء الكتب العربية (1367 هـ، 1948 م) (ص 51) .

<<  <   >  >>