<<  <   >  >>

المبحث الثاني المصادر الأولية لسيرة الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم قبل تصنيفها وتبويبها

إهن الكتابة في سيرة الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم لم تكن مبوبة ومنسقة قبل الربع الثاني من القرن الثاني الهجري أي قبل تصنيف محمد بن إسحاق (ت 151 هـ) أول سيرة للرسول صلى الله عليه وآله وسلّم «1» .

إذ كانت الكتابة في المدة المحصورة بين وفاة الرسول وتصنيف أول سيرة له مقتصرة على بعض المدونات التي كان يستقى منها بعض الأحداث التي رافقت الدعوة الإسلامية، وهذه المدونات اصبحت في ما بعد أصولا يعتمد عليها كل من يريد الكتابة في سيرة الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم وأحواله. ولكن هذه المدونات لم تكن مؤرخة لأحداث عصر الرسالة، بل كانت كل مدونة من هذه المدونات تتناول جانبا من هذه الأحداث لا تتناوله مدونة اخرى، أو تشير إليه عرضا، ومن ثم كانت كل مدونة من هذه المدونات مكملة للاخرى، ومتممة لها، حتى إذا جاءت المصنفات المبوبة جمعت شمل هذه المدونات ونسقت بينها في مصنف يحويها مع إضافة ما فات عليها من حوادث «2» .

وهذه المدونات (المصادر) هي: -


(1) ينظر، الذهبي، محمد بن أحمد (ت 748 هـ) ، تذكرة الحفاظ، دائرة المعارف العثمانية، حيدر آباد، الهند، ط 1، 1956، 1/ 151.
(2) ينظر، مصطفى، شاكر، التأريخ العربي والمؤرخون، دار العلم للملايين، بيروت، ط 1، 1978، 1/ 92- 100.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير