فصول الكتاب

<<  <   >  >>

بْنُ مُحَمَّدٍ الزَّيْنَبِيُّ هُوَ الْمَذْكُورُ، قَالَ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ رِزْقُوَيْهِ، قَالَ: حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى بْنِ عُمَرَ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ حَرْبٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ جُبَيْرِ بْنِ مُطْعَمٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «إِنِّي أَنَا مُحَمَّدٌ، وَأَنَا أَحْمَدُ، وَأَنَا الْمَاحِي الَّذِي يُمْحَى بِيَ الْكُفْرَ، وَأَنَا الْحَاشِرُ الَّذِي أَحْشُرُ النَّاسَ، وَأَنَا الْعَاقِبُ الَّذِي لَيْسَ بَعْدَهُ نَبِيٌّ» .

هذا حديث صحيح اتفق الإمامان على إخراجه في صحيحيهما، ورواية مسلم منهما له من طرق منها عن زهير، وابن أبي عمر، وإسحاق، عن ابن عيينه به، فوقع لنا بدلًا عاليًا لمسلم، وبالله التوفيق

كتاب الأربعين حديثًا: من تأليف الإمام أبي عمر أحمد بن هارون بن عات الشاطبي، رحمه الله تعالى.

قرأت بعضه ببجاية على الخطيب الصالح أبي عبد الله المذكور، وتناولت جميعه من يده رحمه الله ونفع به، بحق قراءته لجميعه على الخطيب أبي محمد عبد الله بن عبد الرحمن الأزدي ابن برطلة، حدثه به عن مؤلفه.

جزء فيه أربعون حديثًا من مسند أبي عبد الله سلمان الفارسي: رَضي اللهُ عَنْه، مولي رسول الله صلى الله عليه وسلم، المعروف بسلمان الخير.

قرأت جميعه بحاضره تونس المحروسة على الشيخ الصالح الزاهد العابد الولي أبي محمد عبد الله بن يوسف الخلاسي، رحمه الله تعالى ونفع به بداره منها في رجب سنة خمس وتسعين وست مائة، بحق قراءته على أبي العباس أحمد بن عثمان ابن عجلان في الحادي والعشرين محرم من سنة خمس وخمسين وست مائة، قال: أخبرنا أبو زكرياء يحيى بن أبي بكر بن عصفور العبدري، قال: أخبرنا أخي

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير