فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

قُلْتُ: وَسَمِعْتُ أَيْضًا جَمِيعَ هَذِهِ السُّورَةِ مِنْ لَفْظِ الْمُقْرِئِ الْحَافِظِ أَبِي الْعَبَّاسِ الْبَطْرَنِيِّ

، مِنْ أَوَّلِهَا حَتَّى خَتَمَهَا، وَتَسَلْسَلَ لَنَا أَيْضًا جَمِيعُهَا مَعَهُ، بِإِسْنَادٍ أَطْوَلَ مِنْ هَذَا، تَرَكْنَاهُ اخْتِصَارًا، وَبِاللَّهِ التَّوْفِيقُ

وَقَرَأْتُ عَلَى الشَّيْخِ الْمُقْرِئِ أَبِي الْعَبَّاسِ أَحْمَدَ بْنِ مُوسَي بْنِ عِيسَي الأَنْصَارِيِّ الْبَطْرَنِيِّ الْمَذْكُورِ خَمْسَ آيَاتٍ مِنْ كِتَابِ اللَّهِ تَعَالَى فَقَالَ: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى الشَّيْخِ الْفَقِيهِ الْقَاضِي زَيْنِ الْمُحَدِّثِينَ شَرَفِ الدِّينِ أَبِي الْحَسَنِ عَلِيِّ بْنِ الْمُفَضَّلِ الْمَقْدِسِيِّ، خَمْسَ آيَاتٍ , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى أَبِي طَاهِرٍ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ أَحْمَدَ السَّلَفِيِّ الأَصْبَهَانِيِّ الْحَافِظِ خَمْسَ آيَاتٍ، فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى أَبِي الْغَنَائِمِ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ مَيْمُونٍ النَّرْسِيِّ الْكُوفِيِّ الْحَافِظِ، خَمْسَ آيَاتٍ , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى أَبِي عَبْدِ اللَّهِ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْعَلَوِيِّ الْحَسَنِيِّ خَمْسَ آيَاتٍ , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى أَبِي إِسْحَاقَ إِبْرَاهِيمَ بْنِ أَحْمَدَ الطَّبَرِيِّ الْمُقْرِي خَمْسَ آيَاتٍ , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى أَبِي بَكْرٍ أَحْمَدَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ الْفَضْلِ الْعِجْلِيِّ الْمُقْرِي خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى أَحْمَدَ بْنِ الْحَسَنِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ صَاحِبِ الْكِسَائِيِّ خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ النُّورِ الْخَزَّازِ الْكُوفِيِّ خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى حُسَيْنِ الْجُعْفِيِّ خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى حَمْزَةَ الزَّيَّاتِ خَمْسًا فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى الأَعْمَشِ خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى أَبِي الْعَالِيةِ الرِّيَاحِيِّ خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى ابْنِ عَبَّاسٍ خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ، فَإِنِّي قَرَأْتُ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَمْسًا , فَقَالَ لِي: حَسْبُكَ؟ هَكَذَا أُنْزِلَ عَلَيَّ خَمْسًا، خَمْسًا.

وَيَنْبَغِي لِمَنْ خَتَمَ الْقُرْآنَ الْعَزِيزَ أَنْ يَدْعُوَ عِنْدَ الْخَتْمِ، لأَنَّهُ يُرْوَى أَنَّ مَعَ كُلِّ خَتْمَةٍ دَعْوَةً مُسْتَجَابَةً

أَخْبَرَنَا الْخَطِيبُ الصَّالِحُ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ مُحَمَّدُ بْنُ صَالِحِ بْنِ أَحْمَدَ

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير