فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

14 - تكملة إصلاح ما تغلط فيه العامة لابن الجواليقي (1) . في اللغة (ط) . انظر: ص (196) القسم التحقيقي.

15 - نقَلَ عن الزناتي، ويخيَّل إليّ أنه من رسالة له بعنوان: الكشط عن

المقلدين. انظر: ص (446) القسم التحقيقي.

[الضرب الثاني: المصادر الشفوية.]

1 - نقل عن العز بن عبد السلام في مواضع منها:

- قوله: ((وكان الشيخ الإمام عز الدين بن عبد السلام قدس الله روحه من الشافعية، يقول في هذا الفرع: إنه آثم. . .)) انظر: ص (449) القسم التحقيقي.

- قوله: ((وقد قصد الشيخ عز الدين بن عبد السلام تغيير محراب قبة الشافعي، والمدرسة، ومصلَّى خولان، فعاجله ما منعه من ذلك. . .)) . انظر: ص (454) القسم التحقيقي.

- قوله: ((سئل الشيخ عز الدين بن عبد السلام عن قتل الهر المؤذي هل يجوز

أم لا؟ فكتب رحمه الله وأنا حاضر. . .)) . انظر: ص (537) القسم التحقيقي.

2 - ونقل عن بعض الحنابلة، قال: ((مع أني سألت الحنابلة، فقالوا مشهور مذهبنا منع التقليد. . .)) . انظر: ص (489) القسم التحقيقي.

وختاماً ينبغي التنبيه إلى أن المصادر التي سردتها آنفاً إنما اختصت بالقسم الثالث من الكتاب الذي قمتُ بتحقيقه (من الباب الثالث عشر إلى الباب العشرين) .

ولكن الكتاب قد حوى جملةً وافرةً من المصادر في القسم الذي لم أحققه قد صرَّح بأسمائها، أرى أنه من المناسب الإشارة إليها هنا مع الإحالة على كتاب شرح تنقيح الفصول (المطبوع) ؛ لأن من فوائد التذكير بها أنه ليس من المستبعد أن تكون مصادرَ له في القسم الثالث من غير أن يصرّح بأسمائها، وإليك أسماءها ومصنفيها:

أولاً: في أصول الفقه

1 - الإفادة للقاضي عبد الوهاب. انظر: ص 267.


(1) هو أبو منصور موهوب بن أحمد بن محمد البغدادي المعروف بابن الجواليقي، أديب لغوي، سمع الحديث، درَّس بالنظامية. من مؤلفاته: شرح أدب الكاتب، المعرب من الكلام الأعجمي (ط) ، تكملة درة الغواص (ط) . ت 540 هـ. انظر: معجم الأدباء 19 / 205، وفيات الأعيان 5 / 342.

<<  <  ج: ص:  >  >>