تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

1- جملة الاستثناء:

تفيد جملة الاستثناء "إخراج" اسم من حكم اسم آخر، والاسم المخرَج هو المستثنى، أما الآخر فهو المستثنى منه.

ويعد النحاة المستثنى نوعا من المفعول به؛ لأنهم يرون أنه -في حالة النصب- منصوب بفعل تدل عليه كلمة الاستثناء، وتقدير هذا الفعل عندهم: أستثني. فكأن قولك: جاء القوم إلا زيدا. معناه: جاء القوم وأستثني زيدا. والحق أن العامل في المستثنى هو كلمة الاستثناء.

ومن المفيد أن تلتفت إلى بعض المصطلحات الخاصة بجملة الاستثناء:

1- جملة تامة: إذا كان المستثنى منه مذكورا، مثل:

حضر الطلاب إلا زيدا.

2- جملة موجبة: إذا كانت جملة الاستثناء خالية من النفي أو النهي أو الاستفهام، كالمثال السابق.

3- جملة تامة غير موجبة: إذا كان المستثنى منه موجودا، وكانت الجملة مسبوقة بنفي أو نهي أو استفهام، مثل:

ما حضر الطلاب إلا زيدا.

لا تذهبوا إلا زيدا.

هل نجح الطلاب إلا المهمل.

4- جملة غير تامة غير موجبة: إذا كان المستثنى منه غير مذكور، وكانت الجملة مسبوقة بنفي أو نهي أو استفهام.

ما حضر إلا زيدٌ.

هل نجح إلا الْمُجِدُّ.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير