<<  <   >  >>

[المطلب الرابع: أقسام الجريمة من حيث القصد وعدمه]

تنقسم الجرائم من حيث القصد، وعدمه إلى جرائم مقصودة، وجرائم غير مقصودة.

أولًا: الجرائم المقصودة

هي الجرائم التي تعمد الجاني القيام بها مريدًا تحقيق نتيجة سلوكه عالمًا بأن سلوكه هذا منهي عنه معاقب عليه.

ومن هذا يتضح أن عناصر الجريمة العمدية، أو أركانها المكونة لها هي:

العمد، والإرادة الفاعلة المختارة، والعلم بالنهي والتجريم.

ثانيًا: الجرائم غير المقصودة

هي الجرائم التي لم تكتمل أركانها من عمد، وإرادة فاعله مختارة وعلم بالتحريم.

فالجريمة إذا وقعت، وكانت غير متعمدة، فهي الجريمة الخطئية1.

والخطأ نوعان: خطأ في القصد، وخطأ في الفعل.


1 هذا ما قاله الإمام، وإن كان أكثر الفقهاء قد رأى أن غير العمد قسمان:
أ: شبه العمد.
ب: الخطأ وزاد غيره القتل بالتسبب.
وذكر بعضهم ما جرى مجرى الخطأ، واعتبره قسمًا رابعًا، ومثل له بما إذا انقلب نائم على شخص فقتله، مواهب الجليل ج6 ص241 ط أولى السعادة. أحكام القرآن للرازي ج2 ص223 ط أولى مطبعة الأوقاف المغني ج7 ص637، مغني المحتاج ج4 ص3-5.

<<  <   >  >>